الاستفادة من النظام الغذائي

 يمكن الاستفادة من النظام الغذائي الوارد في هذا المقال في أوجه عديدة ومختلفة، أولاً: يعتبر هذا النظام بمثابة برنامج فعال لفقدان الوزن الزائد وأيضاً لملء نظامك الغذائي بالطعام الصحي الذي أثبت فعاليته في إبطاء الشيخوخة وتقليل مخاطر الإصابة بأكثر الأمراض التي تسبب الرعب للكثير من الأفراد و :، ومكافحة الإصابة بالإلتهابات، حتى لو كنت حقاً لا تهتم بقضية الاحتباس الحراري (على الرغم من أنني أشك أنك سوف تهتم بها إذا كان الحال كذلك). يرشدك أيضاً عذا النظام المتوازن إلى تناول الأطعمة الأقل ضرراً بالبيئة التي تقلل من كمية الوقود الحفري التي تستهلكها عاداتك الغذائية، بالإضافة إلى تقليل الأثر الكربوني على البيئة.

 

وقد لا يعنيك أمر فقدان الوزن كثيراُ، ولكنك يجب أن تلتزم بالعادات الغذائية التي لا تؤثر بالسلب على البيئة، أو من الممكن أن تكون قد حافظت على البيئة في نطاق منزلك وسيارتك والمصادر التي تحصل منها على الطاقة أو في رحلاتك العائلية، والآن تتساءل عما يجب فعله بعد ذلك، فيبقى أن تحافظ على البيئة من خلال غذائك! إذا كنت تتبع بالفعل نظاماً غذائياً آخر وتتقدم فيه بنجاح ولكنك تريد أن تحافظ على البيئة من خلال هذا النظام، فيمكنك بكل بساطة اتباع الوصفات الغذائية الصحية والصديقة للبيئة والتي سوف نعرضها في هذا المقال كي تحدد أي من الخيارات المسموح لك بتناولها تساعد في الحفاظ على البيئة ثم ثم بتبديلها في نظامك الغذائي .

 

هناك بعض الخطوط العريضة التي تبين كيف أن اتباع نظام غذائي صحي ومفيد يساهم في الحفاظ على البيئة أيضاً يساعدك على أن تكون رشيقاً.

 

يعتمد النظام الغذائي صديق البيئة أساساً على النباتات (تستهلك المنتجات النباتية بوجه عام وقوداً حفرياً أقل من المنتجات الحيوانية)، وهذا يعني أن هذا النظام يعمل على مكافحة الأمراض بصورة أكبر إلى جانب أنه يحتوي على مواد غذائية تمنع ظهور علامات الشيخوخة (ولكن لا تقلق، فأنت لست في حاجة لأن تصبح نباتياً إذا كنت تحب أكل اللحوم).

 

إن هذا النظام قليل في سعراته الحرارية الكلية (تحتوي النباتات على سعرات حرارية قليلة مقارنةً بالمنتجات الحيوانية)، وهذا يؤدي إلى تقليل الوزن الزائد.

 

يحتوي هذا النظام أيضاً على القليل من المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية، والتي تعد من أكبر مصادر السعرات الحرارية العالية ذات القيمة الغذائية القليلة والتي تحتوي على نسبة كبيرة من السكريات، مما يساعد أيضاً على إنقاص الوزن.

 

يساعد النظام الغذائي صديق البيئة على توفير النفقات لأنك لن تحتاج إلى شراء الكثير من الأطعمة المجهزة مسبقاً أو الأغذية السريعة أو الشيكولاتة أو المشروبات. وسوف يعيد تنظيم قائمة التسوق الخاصة بك بحيث تتخلص من بعض السلع غالية الثمن وتستبدلها بسلع ليست مكلفة ولكنها صحية.

 

إن هذا النظام مناسب لك ولأسرتك لأنه أكثر أماناً؛ وذلك لأنه يحتوي على مقدار قليل من المبيدات والكيماويات والهرمونات والمضادات الحيوية. فسوف يجعلك تتوقف عن الاعتماد الكثير على المنتجات الغذائية التي تتعرض للملوثات بشكل كبير.

 

إنه من السهل اتباع مثل هذا النظام لأنه يعطيك إطاراً سهلاً وبسيطاً للاختيار، ولأنه يقضي على المعلومات المعقدة التي يصطدم بها المستهلكون في السوبر ماركت على معظم أغلفة السلع الغذائية.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابعنا على G+