أهمية الحبوب الغذائية

بالنسبة لهذا الأسبوع ، فستعرف فيه أهمية تناول الحبوب الغذائية وفوائدها من الناحية الصحية والبيئية، وسنساعدك في إعادة اكتشاف بعض أنواع الحبوب غير الشائعة والتي ستساعدك على أن تستمتع بالطعم وتحصل الفائدة الغذائية المتضمنة فيها، وسنعرض أيضاً في هذا الأسبوع كيفية إعادة ترتيب خزانه الطعام والثلاجة الخاصة بك بهدف التخلص من المنتجات الأكثر إضراراً بالبيئة والتي تتناولها يومياً، وفي أثناء عرضنا لكيفية القيام بهذه العملية، سوف نعرض لبعض النصائح البسيطة للانتقال من الأطعمة المصنعة قليلة الفائدة الغذائية وعالية الأثر الكربوني والسعرارات الحرارية،

 

إلى الأطعمة المعبأة للتغذية الصحية الأقل إضراراً بالبيئة والتي يمكن أن توفر لك نوعية الغذاء الذي تحتاجه بالإضافة إلى توفير بعض الوقت في إعدادها، وسوف تتعرض أيضاً على معلومات بسيطة وحديثة عن الدهون وتعرف كيف تفرق بين الصحي منها وغير الصحي.

 

في الأسبوع الخامس، سوف تقلل بالتدريج من وزنك الزائد ويبدو ذلك على مقاس محيط الخصر ومن الأثر الكربوني المتعلق بنظامك الغذائي، وذلك بإعادة النظر في مشروباتك المفضلة وتقرر ماذا تشرب: المياه والعصائر المفيدة أم المياة الغازية، وكيفية تناول المشروبات الصحية على نحو يؤدي إلى إنقاص وزنك وتقليل الأثر الضار على البيئة، وبعد ذبك، سوف نتحدث عن المشروبات المحتوية على الكافيين والشيكولاتة والمكسرات، وعن ضرورة القيام بالاختيارات الصحيحة الخاصة بها، وعن أهمية تناولها في الأساس (أنها حقاً مهمة).

 

وسوف تجد في هذا المقال قصصاً لأشخاص مثلك قرروا أن يلتزموا بالتغيير وحققوا ذلك بنجاح كبير، فقدموا نصائحهم وخططهم حتى يجعلوا هذا النظام عملياً.

 

في الأسبوع السادس، سوف تبدأ في خطة للثبات على النظام الغذائي؛ لأن هذا المقال يقدم لك أسلوب غذائي جديد لأسلوب حياتك الجديد ولا يقدم نظام غذائي قصير المدى، وسوف أعمل على تشجعيك كما لو كنت تلقي بي في مكتبي وجهاً لوجه، فهذا المقال القصير يذكرك بأنك تمتلك وحدك القوة التي تستطيع أن تغير بها حياتك وتحدد بها حالتك الصحية وشكل جسمك الذي تريده، لذا، عليك أن تقرأة في أي وقت تتساءل فيه عن نتيجة جهودك في الالتزام بالنظام الغذائي على صحتك ووزنك أو حينما تشك في قدرتك على أن تكون جزءاً من الحل للتغيير، وسوف يساعدك هذا المقال أيضاً على تغيير حديثك مع نفسك (وهو عادةً ما يكون سلبياً وحبطاً بالنسبة للكثير من الأفراد الذي يحاولون فقدان الوزن الزائد لديهم) والذي تحاول فيه أن تثبت أن التغيير مستحيل.

 

إن تغيير هذا الحديث الداخلي يعتبر من أصعب الخطوات لتحقيق النجاح المستمر. ستجد أيضاً في الأسبوع السادس أربعة نظم غذائية لكل فصل من فصول السنة تشتمل على أفكار لوجبات سهلة ولذيذة تعادل القيمة الغذائية لشهرين من تناول الطعام التقليدي، يمكنك أن تجد الكثير من هذه الوصفات إلى جانب المزيد من النصائح عن التغذية الأكثر حفاظاً على البيئة على العديد من المواقع الإلكترونية.

 

والآن، إذا كان لديك بعض التساؤلات حول كيفية اتباع هذا النظام الغذائي، فاستمر في القراءة لترى مدى سهولة ذلك.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد

تابعنا على G+